السبت، 2 أكتوبر، 2010

وجهة فهم !




عندما تسقط وتتذكر بأنك قد "قرأت, سمعت , شاهدت , ام جربت " ضرورة النهوض 
والمضي قدما دونما الإكتراث لشتم ما سبب لك بالتعثر , أو بمدى الألم الذي قد واجهته ..
لكن نصيحتي لك وهي من ( عوائل وقبائل تجاربي وليس فقط البنات !) , عليك أثناء نهوضك بالنظر من حولك 
لن تكون استجداء لمساندة , بل لمعرفة خبايا أنفس وها انا أخبرك ستجدهم ينقسمون لجماعتين
الأولى ( المبتسمون ) , ومنهم من يخشى العلن فتجده يجس مبسمه مبتعداً عن نظرك , ومنهم من قد تأخذه
فجائية نظرتك وتجده يضحك مركزاً أعينه نحوك , أما الثانية ( لا أراك ) فعادة ماتجدهم غامسين رؤوسهم تحت 
الأرض بتصريح واضح/ صادح لفهمك ان يعلم أنهم لم يروك وانت بحالك هذه وعندما تنهض وتكون ذو نفع ستجدهم ينظرون لسعة يديك , فلاتجزع أبداً , فها أنا أخبرك بما قد رأيت حقاً !

0 التعليقات:

إرسال تعليق

افْضِ مِنْ دَلْوك ..