الجمعة، 21 أغسطس، 2009

انتهى ..!






دوامة الهجرة تناديني
بعد أن رأيـت في عينـيك "هي"
ولم أكـن سوى مــرآة لها
لكن قبل أن أذهب أريد أن أجــمع ماتبقــى من سقــوطي عنــدما انقشــعت غمــامتي واســتردت بصري !


فلا أريد أن تعثــرك وأنــت راحل
فقط لتكـــمل مسيرتـــك دون النظر للخلف
فلا أريدك أن ترانـــي وأنا بكـــامل عجزي
وأغلق أذناك جيداً كي لاتسمع بكائي
فدع دموعي تتخذ من تجاعيـــدي مجرى دون خجـــل أو خوف..
لكن أرجو أن لا تكرر ماحـــــدث من إسدال لستائر مسرحيتي معها
فلن تجد امرأة مثلي ستعانقك مهنئتك بأن قلبك بدأ يتنفس عشقاً لـ "هي"
وتعدك عبثاً بأنها جميلة لاختيارك "أنت" لها ..
فلتسرع بإنهاء مشقـــتي ولتذهب فلقد تمكـــنت الدوامة من ابتــلاعي..
فـ "أنت " و" هي" صغتما "انتهى " ..

0 التعليقات:

إرسال تعليق

افْضِ مِنْ دَلْوك ..