السبت، 31 ديسمبر 2011

مد الأصابع





حَاوَلْتُ أنْ أعَلّمَك بَأنْ لاتَمدّ لَهُمْ أصَابِعك حِيْنَما تَهْجُرنِيْ 
فَلمْ تَعِيْ !
وهَا أنَا أُلَملِم ماتَسَاقَط مِنْهَا بَعْدَ كُلِّ خَيْبَة ..

 

3 التعليقات:

( روح نسيان ) يقول...

ليتني أعرف هذه القصة التي اختصرت في ثلاثة أسطر ...

بدأت برجاء وانتهت ... (بخيبة)

وميض أنت ... مذهله !

وميـض خآفت يقول...

المذهل هو الفرح الذي يتلبسني حينما أراك من حيث لا أعلم :)

( روح نسيان ) يقول...

أشعر بالفرح الأكبر حين أمر من هنا ( حيث حروفك المضيــــئة ) !

إرسال تعليق

افْضِ مِنْ دَلْوك ..